مذيعين ومراسلين استقالوا من الجزيرة مصر لانحياز القناة للاخوان

9 يوليو 2013

مذيعيين ومراسلين استقالو من الجزيرة مصر لانحياز القناة للاخوان

تقرير وكالة انباء الشرق الاوسط افغانستان

اعلن عدد من مذيعي ومراسلي قناة الجزيرة مباشر مصر استقالتهم احتجاجا على ما وصفوه بعدم موضوعيتها في تغطية الاحداث في مصر.
وبين المستقيلين المذيعة فاطمة نبيل والمذيع كارم محمود والمراسلون حجاج سلامة وحسن عبد الغفار، ووسام فاضل.
وقالت الإعلامية فاطمة نبيل تعقيباً على استقالتها التي تقدمت بها امس لقناة الجزيرة مباشر مصر”أنا جيشي خط أحمر مسمحش بالغلط فيه.. واستقلت من الجزيرة وأنا لا أعلم هل يمكن عودتي للتليفزيون مرة أخرى أم لا لأن البعض سيحسبني على النظام الإخواني’
كانت فاطمة قد انتقلت للعمل بها منذ شباط/ فبراير الماضي، مشيرة إلى أنها اتخذت الخطوة دون التفكير في ما إذا كان من الممكن عودتها للتليفزيون المصري الذي كانت تعمل به من قبل أم لا، حيث ان تعيينها وظهورها فيه بالحجاب كان في عهد وزير الإعلام الإخواني صلاح عبد المقصود، مما سيجعل البعض يفهم أنها محسوبة على النظام الإخواني.’
وأوضحت نبيل في تصريحات أنها لم تكن راضية عن تغطية القناة منذ أحداث 30 يونيو، وأنه كان هناك قصد متعمد لقسم الشاشة في بعض الأحيان إلى نصفين على أن تكون صورة معتصمي رابعة العدوية ناحية اليمين في اظهار لتضخيم أعدادهم وتأييدهم للشرعية.’
وأضافت فاطمة نبيل: ‘تغور فلوس الدنيا كلها لكن حد يطلع يخوِّن في جيشي فهذا أمر غير مقبول، فلا أتخيل بشاعة المشهد الذى صوروه على  أن الجيش يقوم بعمل مجازر ويقتل الأطفال فهذه مؤامرة حقيقية’.
وأشارت نبيل إلى أنها خلال فترة عملها بالقناة على مدار 6 شهور، لاحظت أن القناة كانت تتحيز لصف الإسلام السياسي، حتى الرسائل النصية أعتقدت أنها كانت منتقاة في أغلب الأحيان، بالإضافة إلى الضيوف المختارين بعينهم في تجاهل تام لباقي أطراف المعارضة هذا فضلاً عن التوجيهات التي كانت تصدر لزملائها بعدم الحديث أو إلقاء كلام بعينه على الهواء مباشرة.’

وأكدت فاطمة أنها عندما اختارت الانتقال لقناة الجزيرة، كان بهدف أنها قناة الثورة التي كانت تنقل الأحداث في الوقت الذي كنا نعاني فيه من اعلام الفلول إلا أنها لم تكن تعلم أنها ستأتي يوما وتقوم بعمل مؤامرة على الجيش المصري الذي يمثل رمانة الميزان في الوطن العربي.
وكان الصحافيون الحاضرون للمؤتمر الصحافي للمتحدثين باسم الجيش ووزارة الداخلية قاموا بطرد ممثل الجزيرة من القاعة، واتهموا القناة بانها تعمل على احراق مصر، وهتفوا ‘برة برة’.
وتزايدت المطالبة بين الاعلاميين المصريين امس على الفيس بوك، واعتبر بعضهم ان اي مصري يستمر في القناة في هذه الظروف يكون خائنا لبلده.

الجزيرة

المذيعة المستقيلة

قناة

لانحيازها

للاخوان

مراسلين

مصر

من


اكتب تعليقك الخاص عنون البريد الألكتروني ورقم الهاتف لن يظهر في التعليق

نام

ایمیل

دیدگاه


برای گزاشتن تصویر خودتان به سایت Gravatar مراجعه کنید.