الصين تبحث عن دور لها في الأزمة وتدعو للحل السياسي

7 سبتمبر 2013

الصين تبحث عن دور لها في الأزمة داخل مجلس الأمن

تقرير وكالة أنباء الشرق الأوسط أفغانستان

حثّت وزارة الخارجية الصينية مجلس الأمن الدولي على لعب دور في حلّ الأزمة في سورية الجمعة، بعد أن قالت الولايات المتحدة إنها تخلّت عن محاولة العمل مع المجلس في هذا الصدد واتهمت روسيا باتخاذ المجلس رهينة.

وكانت مندوبة الولايات المتحدة في الأمم المتحدة سامانتا باور كشفت الخميس أن واشنطن لن تسعى للحصول على موافقة الأمم المتحدة على شنّ ضربة عسكرية على سورية.

وقالت إن مشروع قرار قدمّته بريطانيا للدول الخمس دائمة العضوية في مجلس الأمن الأسبوع الماضي يدعو إلى ردّ على ما تقول انه استخدام للكيميائي، انتهى أمره بالفعل.

المتحدّث باسم الخارجية الصينية هونغ لي حين رد حين سئل عن هذه التصريحات إنه يجب اللجوء لمجلس الأمن الدولي.

وقال هونغ في إفادة صحفية يومية في بكين “تدعم الصين الدور المهم الذي يلعبه مجلس الأمن الدولي في حلّ القضية السورية بشكل ملائم.”

وأضاف “نتمنى أن تواصل الأطراف المعنية الاتصالات والتنسيق وأن تجري مشاورات متعمقّة لحل القضية بطريقة سلمية.”

وكانت الصين قد دعت إلى أن يجري مفتشو الأسلحة الكيماوية التابعون للأمم المتحدة تحقيقاً شاملاً وغير منحاز في الهجوم وحذّرت من إصدار أحكام مسبقة على النتائج.

كما طالبت بضرورة محاسبة الجهة المسؤولة عن استخدام الأسلحة الكيماوية مهما كانت.

وقال هونغ “تعتقد الصين أن الحلّ السياسي هو الطريق الواقعي الوحيد للخروج من القضية السورية.

وفي ظل الظروف الحالية يكتسب الحل السياسي أهمية قصوى.”

وأعرب عن تمني بلاده “أن يستطيع المجتمع الدولي أيضاً التعاون والدفع باتجاه عقد مؤتمر دولي عن المسألة السورية في موعد قريب.”

الازمة

البحث

الحل

السياسي

الصين

تدعو

دور

سوريا

عن


اكتب تعليقك الخاص عنون البريد الألكتروني ورقم الهاتف لن يظهر في التعليق

نام

ایمیل

دیدگاه


برای گزاشتن تصویر خودتان به سایت Gravatar مراجعه کنید.