الإرهاب أصبح أكثر جرأة بعد تغاضي أمريكا عن الرد

12 أغسطس 2013

الإرهاب أصبح أكثر جرأة بعد تغاضي أمريكا عن الرد

تقرير وكالة أنباء الشرق الأوسط أفغانستان

فيما تتأهب الولايات المتحدة لمواجهة هجوم محتمل من قبل متطرفين يلجأون للعنف، قال بعض المحللين إن عدم اتخاذ واشنطن لإجراءات في أعقاب الهجوم الذي تعرضت له القنصلية الأمريكية في مدينة بنغازي الليبية في الـ11 من سبتمبر عام 2012 جعل المسلحين أكثر جرأة.

فقد أغلقت واشنطن 19 سفارة في أنحاء العالم بعدما حذرت وكالات استخباراتية من تهديدات غير محددة ضد أهداف أمريكية في الشرق الأوسط، وأفريقيا، وأوروبا، وداخل البلاد، وأماكن أخرى.

وقالت جيسيكا زوكرمان المحللة السياسية في شؤون الأمن الداخلي بمؤسسة هيريتيج : إن عدم اتخاذ إدارة أوباما لإجراءات ضد اؤلئك الذين هاجموا القنصلية الأمريكية في بنغازي “أعطى ضوءا أخضر للمتطرفين الذين يتمنون قتل الأمريكيين”.

ففي هجوم بنغازي، لقى السفير الأمريكي كريستوفر ستيفنز وثلاثة أمريكيين أخرين مصرعهم، ويحقق الكونغرس الأمريكي فيما إذا كان تعتيم من قبل إدارة أوباما قد حدث للحيلولة دون أن يخرج هذا الحادث حملة إعادة انتخابه عن مسارها.

وقالت زوكرمان إن ذلك “يبعث برسالة مفادها أننا نصبح أكثر ضعفا عندما نتبع إستراتيجية درء المخاطر ضد القاعدة”.

وفي الوقت الذي أكد فيه أوباما للجمهور الأمريكي بأن القاعدة قد ماتت بعد مقتل العقل المدبر لهجماتها أسامة بن لادن في غارة على مجمعة بباكستان في عام 2011، قال الخبراء إن تهديد الإرهابي مازال حيا يرزق.

وذكر المؤسسة أن “إغلاق السفارات يوم الخميس يظهر على الأقل إدراك متزايد بحجم التهديد الإرهابي المستمر، ولكنه يزيد من حدة الانطباع بانسحاب أمريكي كبير من منطقة الشرق الأوسط”.

فقد أعلنت وزارة الخارجية إنه سيتم غلق 19 سفارة أمريكية بالرغم من أن البعض انتقد بالفعل هذا الإغلاق خلال نهاية شهر رمضان المعظم، حسبما أفادت المتحدثة باسم وزارة الخارجية جين بساكي.

وأضافت إن الوزارة سوف “تتوخى الحذر وتتخذ خطوات مناسبة لحماية موظفينا ومن بينهم الموظفون المحليون والزائرون لمنشآتنا”.

واشاد البعض بالوزارة لإغلاقها السفارات الأمريكية ووصفوه بأنه إجراء حكيم حيث صرح السيناتور ليندسي غراهام لبرنامج “حالة الاتحاد “على شبكة ((سي أن أن)) الإخبارية بأن الولايات المتحدة تعلمت من مأساة بنغازي قائلا إن “ما تفعله الإدارة هو الصواب”.

أمريكا

الإرهاب

بالرد

بعد

تجراء

تغاضي


اكتب تعليقك الخاص عنون البريد الألكتروني ورقم الهاتف لن يظهر في التعليق

نام

ایمیل

دیدگاه


برای گزاشتن تصویر خودتان به سایت Gravatar مراجعه کنید.