إيران تتسلم أول طائرة “إيرباص” بموجب الإتفاق النووي

12 يناير 2017

تسلم رئيس شركة الخطوط الجوية الإيرانية (إيران إير)، الأربعاء 11 يناير/ كانون الثاني 2017، أول طائرة غربية تحصل عليها البلاد، بموجب اتفاق لرفع العقوبات الدولية عن طهران. ووصف هذا اليوم بأنه “يوم مشرق” للعلاقات بين إيران وأوروبا.

ووجه رئيس مجلس إدارة الشركة، فرهاد برورش، دعوة إلى رئيس شركة إيرباص فابريس بريجييه، للتوجه إلى طهران على متن الطائرة الجديدة من طراز A321، التي طُليت بشعار “إيران إير”، حيث تخطط الشركة للاحتفال بوصول الطائرة للانضمام إلى أسطولها الخميس.

والطائرة البالغ عدد مقاعدها 189 مقعداً هي الأولى من مئة طائرة طلبت إيران شراءها من إيرباص، بعد اتفاق جرى التوصل إليه في 2015 بين طهران والقوى العالمية، لرفع العقوبات المرتبطة ببرنامج إيران النووي مقابل فرض قيود على البرنامج.

كما طلبت الشركة شراء 80 طائرة من بوينغ الأميركية، ودخلت في مفاوضات بلغت مراحلها الأخيرة لشراء 20 طائرة ذات محركات مروحية توربينية من إيه.تي.آر ومقرها تولوز، والمملوكة لكل من إيرباص وليوناردو فنميكانيكا الإيطالية.

وأضاف أن إيران إير تأمل في تسلم طائرتين إضافيتين على الأقل من إيرباص بحلول بداية السنة الفارسية الجديدة في مارس/ آذار، على أن تتسلم إجمالي ست طائرات A320 في عام 2017 بأكمله.

إيران

إيرباص

الإتفاق النووي

الطائرات

فرنسا


اكتب تعليقك الخاص عنون البريد الألكتروني ورقم الهاتف لن يظهر في التعليق

Comment is not allowed