وزير دفاع أمريكا ينعى صحفيين أنفجار كابل

1 مايو 2018

قال جيم ماتيس وزير الدفاع الاميركي ان الهجمات التي تستهدف الصحافيين في أفغانستان هي دليل على ضعف الجهاديين لأن هؤلاء يريدون من وراء هذه الاعتداءات ان يتحدث الاعلام العالمي عنهم بهدف زعزعة العملية الانتخابية في هذا البلد.

قال وزير الدفاع الأمريكي ماتيس خلال دردشة مع الصحافيين في البنتاغون “هذا هو الامر الطبيعي بالنسبة لمن ليس بامكانهم الفوز في صناديق الاقتراع: هم يلجؤون الى القنابل”.

وأكد وزير الدفاع ماتسي “انهم بحاجة لأن يروي الاعلام العالمي كل هذا بطريقة تضعف، من خلال هذا النوع من الهجمات، ما وضعهم في موضع دفاعي دبلوماسيا وعسكريا”.

وتابع الوزير ماتيس ان حركة طالبان وتنظيم داعش هما وجهان لعملة واحدة لأن هدفهما واحد ألا وهو “زعزعة الاستقرار”.

وقال الوزير أنه يمكنكم الفصل بينهما بصفتهما تنظيمين مختلفين لكن هدفهما هو زعزعة الاستقرار يجب توقع حصول مثل هذه الامور هذا هو اسلوبهم”.

أفغانستان

الصحفيين

امريكا

وزير دفاع


اكتب تعليقك الخاص عنون البريد الألكتروني ورقم الهاتف لن يظهر في التعليق

Comment is not allowed