مقتل إرهابي سعودي ضالع بالهجوم على المسجد النبوي

8 يناير 2017

أكدت وزارة الداخلية السعودية مقتل “إرهابيين” اثنين وإصابة رجل أمن في عملية نفذتها السبت 7 يناير/ كانون الثاني في حي الياسمين شمال العاصمة الرياض.

وصرحت الوزارة في بيان أن الجهات الأمنية تمكنت من رصد مكان تواجد المطلوب الخطر طايع بن سالم بن يسلم الصيعري (سعودي الجنسية)، “لدوره الخطير في تصنيع أحزمة ناسفة نفذت بها عدد من الجرائم الإرهابية”، مختبئا في منزل يقع بحي الياسمين ومعه شخص آخر، وهو طلال بن سمران الصاعدي (سعودي الجنسية) واتخاذهما من ذلك المنزل “وكرا إرهابيا لتصنيع المواد المتفجرة من أحزمة وعبوات ناسفة”.

والصعيري يعد خبيرا يعتمد عليه تنظيم “داعش” في تصنيع الأحزمة الناسفة وتجهيز الانتحاريين وشارك في عدة عمليات أبرزها مسجد قوة الطوارئ بعسير والهجوم على المسجد النبوي الشريف الذي يريد الإرهابيين السلفيين تسويته بالأرض بزعم أن يتعارض مع الشريعة الإسلامية.

وأضافت الوزارة أن عناصر الأمن باشروا في “تطويق الموقع وتوجيه نداءات لهما في الوقت ذاته لتسليم نفسيهما، إلا أنهما رفضا الاستجابة وبادرا بإطلاق النار بشكل كثيف على رجال الأمن في محاولة للهروب من الموقع، مما أوجب تحييد خطرهما خاصة أنهما يرتديان حزامين ناسفين كانا على وشك استخدامهما”.

ونتج عن العملية مقتلهما وإصابة أحد رجال الأمن بإصابة طفيفة نقل على إثرها للمستشفى وحالته مستقرة، فيما لم يصب أحد من الساكنين أو المارة بأي أَذى.

 

إرهاب

الرياض

السعودية

السلفية

المسجد النبوي

داعش


اكتب تعليقك الخاص عنون البريد الألكتروني ورقم الهاتف لن يظهر في التعليق

نام

ایمیل

دیدگاه


برای گزاشتن تصویر خودتان به سایت Gravatar مراجعه کنید.