مؤسسة الصليب الأحمر والأمم تحذران من كارثة انسانية في اليمن

13 أغسطس 2015

مؤسسة الصليب الأحمر والأمم تحذران من كارثة انسانية في اليمن

الصليب الأحمر والأمم المتحدة يحذران من تفاقم الكارثة الانسانية في اليمن أكد رئيس اللجنة الدولية للصليب الأحمر بيتر ماورير، في ختام زيارته التفقدية الى اليمن، الثلاثاء ١١ آب، أن الوضع في البلاد كارثي بكل ما تحمله الكلمة من معنى، مشيراً الى أن الكارثة تتفاقم بشكل أسوء كل يوم.

ا

وعبر ماورير في تصريح له بعيد انتهاء زيارته الميدانية الى اليمن والتي استمرت ٣ أيام،عن الواقع “المروع” الذي لمسه على الارض خلال زيارته التي شملت صنعاء وعدن كما تضمنت لقاءات مع مسؤولين يمنيين، مضيفاً إن الوضع يسوء يوما بعد آخر، مضيفا يجب أن يستيقظ العالم ويرى ما يحدث في هذا البلد، مشدداً على أن استمرار القتال والقيود المفروضة على واردات الغذاء والدواء “تؤثر بشكل حاد على الرعاية الصحية”، لافتا إلى أن المؤسسات الصحية تتعرض لهجمات واسعة النطاق، وتلحق بها أضرار جانبية أثناء القتال .

ودعا ماورير بشكل عاجل إلى إرسال السلع من دون قيود إلى اليمن وفي داخله، وإلى ضرورة تيسير إمداده بالمواد التموينية والمياه والأدوية، مشددا على ضرورة الإسراع بحل سياسي للنزاع اليمني بدوره، أعلن مقرر الأمم المتحدة الخاص المعني بالحق في الغذاء، خليل ألفري، أن أكثر من ١٢.٩ مليون يمني غير قادرين على الوصول إلى الإمدادات الأساسية من المواد الغذائية، في حين أن ٦ ملايين يمني في وضع صعب جدا الآن بالنسبة لإمكانية الحصول على السلع التموينية، مضيفا أن ٨٥٠ ألف طفل يعانون في هذا البلد من سوء التغذية، محذرا من أنه في حال لم يتوقف النزاع في الأسابيع المقبلة، سيرتفع عددهم إلى مليون ومئتي ألف طفل .

لفت الفري إلى أن التجمعات السكانية في عدد من المحافظات خلال النزاع اليمني تتعرض للحصار، وتتعرض الأسواق وشاحنات الغذاء للقصف، ما يعيق إمداد المدنيين بالمواد التموينية وخاصة الدقيق، مشيرا إلى أن تعمد التسبب في مجاعة في أوساط المدنيين يمكن أن يعد جريمة حرب، وجريمة ضد الإنسانية سواء في الصراعات الدولية أو الداخلية.

Author

الأحمر

الأمارات

الأمم

السعودية

الصليب

العدوان

المتحدة

الهلال

اليمن


اكتب تعليقك الخاص عنون البريد الألكتروني ورقم الهاتف لن يظهر في التعليق

نام

ایمیل

دیدگاه


برای گزاشتن تصویر خودتان به سایت Gravatar مراجعه کنید.