عبد الرشيد دوستم : الآلاف من العناصر المسلحة (طالبان ) للحكومة الأفغانية ستنضم إلى عملية السلام

3 يناير 2015

عبد الرشيد دوستم : الآلاف من العناصر المسلحة (طالبان ) للحكومة الأفغانية ستنضم إلى عملية السلام

تقرير وكالة أنباء الشرق الأوسط أفغانستان

أعلن النائب الأول لرئيس أفغانستان عبد الرشيد دوستم ، أن الآلاف من العناصر المسلحة (طالبان )  للحكومة الأفغانية ستنضم إلى عملية السلام فى الأيام القادمة.

أن دوستم شارك فى مهمة خاصة فى شمال أفغانستان لتطهير المنطقة من العناصر المسلحة (طالبان )  للحكومة وأنه بعد زيارته إلى المنطقة انضم المئات من طالبان إلى عملية السلام فى الأيام الماضية.

وفى الوقت نفسه، قالت الأجهزة الأمنية فى مدينة جوزجان وفارياب وساريبول إن دوستم قد يلعب دورا حيويا فى عملية السلام وبالتالى فهو يحظى باحترام كبير فى الشمال.

وتابع دوستم بقوله أنه فى الأيام العشرين القادمة سيلقى الآلاف من هذه العناصر للحكومة بأسلحتهم وسيقفون بجانب إخوانهم فى الوطن للدفاع عنه ضد الأعداء.

أن زيارة دوستم إلى الشمال لاقت ترحيبا حارا وقد أظهرت بعض الفيديوهات أن بعض القياديين فى طالبان قبلوا يده احتراما.

Author

افغانستان

طالبان

عبد الرشيد وستم

عملية السلام


اكتب تعليقك الخاص عنون البريد الألكتروني ورقم الهاتف لن يظهر في التعليق

نام

ایمیل

دیدگاه


برای گزاشتن تصویر خودتان به سایت Gravatar مراجعه کنید.