داعش تقطع رأس طفل 11 عام في جوزجان أفغانستان

17 أبريل 2018

قالت السلطات المحلية في ولاية جوزجان اليوم الثلاثاء 17/04/2018 أن عناصر تنظيم داعش قامت بقطع رأس طفل يبلغ من العمر 11 عام.

قال محمد رضا غفوري المتحدث بأسم والي ولاية جوزجان في حديث مع وكالة خاورميانه أفغانستان أن هذه الحادثة وقعت يوم أمس الأثنين في قرية بتو من ناحية درزاب ولاية جوزجان.

وأضاف المتحدث غفوري أن عناصر تنظيم داعش قامت بقطع رأس الطفل بعد محكمة أقامها التنظيم على الملأ ، وكانت التهمة هي أن أحد أفراد هذا الطفل يعمل لدى الشرطة المحلية في الولاية.

تتحدث التقارير أن ولاية جوزجان تنشط فيها تنظيم داعش ، وسكان الولاية قلقون من أحتمال سقوط الولاية بيد التنظيم ، بعد أن شهدو الكثير من جرائم الوحشية التي يرتكبها التنظيم في الولاية.

الجميع في هذه المنطقة يعرف أن التنظيم يحكم بقطع الرأس على الفور ، وأذا ما تحدث السكان فيما بينهم عن التنظيم فيكون أول ما يحكى عنه هو عقوبة قطع الرأس الذي يطبقه التنظيم.

أفغانستان

جوزجان

داعش


اكتب تعليقك الخاص عنون البريد الألكتروني ورقم الهاتف لن يظهر في التعليق

Comment is not allowed