جبهة النصرة ترتكب جريمة طائفية في دير الزور

12 يونيو 2013

أنباء عن مقتل العشرات في دير الزور بجريمة طائفية
تقرير وكالة انباء الشرق الأوسط _ أفغانستان
ارتكبت ما تسمى بجبهة النصرة مجزرة جديدة في دير الزور شرق سوريا ادت الى مقتل العشرات والتمثيل بجثثهم وخطف الاهالي تحت شعار الثار من هزيمتهم في القصير .

واكد مايسمى بالمرصد السوري لحقوق الانسان ان المسلحين قتلوا 60 شخصا من المسلمين الشيعة على خلفية طائفية ومذهبية في بلدة حطلة في دير الزور، واوضح المرصد ان البلدة تشهد حالة نزوح جراء هذه المجزرة.

كما افادت التقارير عن قيام المسلحين بحرق المنازل ودور العبادة والحسينيات وخطف النساء باعتبارهن سبايا.

هذا فيما يواصل الجيش السوري تقدُّمه في ريف حلب الشمالي ضمن عمليات عاصفة الشمال، مستهدفا الجماعات المسلحة، لاسيما جبهة النصرة في المناطق المفتوحة على تركيا، ويسعى الجيش الى فك الحصار عن بلدتي “نبل والزهراء” بعد أن سيطر على مواقع استراتيجية.

وفي تطور لافت، سلم عشرات المسلحين أنفسهم الى الجهات الرسمية في ريف دمشق ودير الزور ومدينة الحسكة، حيث بدأت الاجراءات لتسوية أوضاعهم.
وفي ريف دمشق تم العثور على نفق جنوب شرق مشفى تشرين بطول اربعين مترا كان المسلحون يستخدمونه للتنقل والتخفي وتخزين الأسلحة.
كما وقع اقتتال بينَ مجموعتين مسلحتين إثر خلاف على تقاسم مسروقات في قرية دير قانون بوادي بردى أدى الى مقتل معظم أفراد المجموعتين

ابرياء

اغتصاب

جبهة النصرة

جرية

سوريا

طائفية

قتل

مسلمين

مقاتلي


اكتب تعليقك الخاص عنون البريد الألكتروني ورقم الهاتف لن يظهر في التعليق

نام

ایمیل

دیدگاه


برای گزاشتن تصویر خودتان به سایت Gravatar مراجعه کنید.