الأسد : لم أستخدم الكيميائي ضد شعبي

9 سبتمبر 2013

الأسد : لم أستخدم الكيميائي ضد شعبي

تقرير وكالة أنباء الشرق الأوسط أفغانستان

نفى الرئيس السوري بشار الأسد أن تكون السلطات السورية مسؤولة عن الهجوم الكيميائي الذي وقع في 21 آب/أغسطس في الغوطة الشرقية لدمشق.

واعتبر الأسد في حديث مع شبكة “سي بي إس” الأميركية تبث لقطات منه صباح الإثنين، أن “لا وجود لدليل على استخدامي أسلحة كيميائية ضد شعبي”.

كما رأى الرئيس الأسد أن الهدف من العدوان العسكري الأميركي ضد سورية هو تقويض القوة العسكرية للجيش السوري من أجل تغيير ميزان القوى على الأرض، مؤكداً أن حلفاء سورية سيقفون إلى جانبها لرد العدوان العسكري الأميركي.

ونقلت الشبكة عن الأسد قوله إنه “لا يعلم بالضرورة ما إذا كانت ستحصل ضربة” عسكرية لسورية، وتأكيده في المقابل أن السوريين “استعدوا لهذا الأمر بأفضل ما يستطيعون”، كما بعث برسالة إلى الأميركيين مفادها إن “خوض حروب ونزاعات في الشرق الأوسط لم يكن تجربة جيدة بالنسبة لهم”.

أستخدم

الأسد

الكيميائي

بشار

سوريا

شعبي

ضد

لم


اكتب تعليقك الخاص عنون البريد الألكتروني ورقم الهاتف لن يظهر في التعليق

نام

ایمیل

دیدگاه


برای گزاشتن تصویر خودتان به سایت Gravatar مراجعه کنید.