إستئناف العلاقات الروسية التركية بعد إعتذار أردوغان

30 يونيو 2016

أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين عن الشروع في تطبيع العلاقات الثنائية مع تركيا، إثر توصله إلى اتفاق بهذا الشأن مع نظيره التركي رجب طيب أردوغان.

وكان بوتين وأردوغان قد أجريا الأربعاء أول مكالمة هاتفية بينهما منذ اندلاع الأزمة في العلاقات الروسية-التركية على خلفية إسقاط سلاح الجو التركي لقاذفة “سو-24” الروسية في أجواء سوريا يوم 24 نوفمبر/تشرين الثاني.

6

ونقل بيان نشره الكرملين تعليقا على مضمون المكالمة التي جرت بمبادرة الجانب الروسي، عن بوتين قوله إنه سيكلف الحكومة الروسية بإطلاق المفاوضات مع الهيئات التركية المعنية حول استئناف التعاون الثنائي متبادل المنفعة في المجال التجاري الاقتصادي وفي المجالات الأخرى للعلاقات الثنائية.

وأكد بوتين خلال المكالمة أن الرسالة التي بعث بها أردوغان إليه في وقت سابق، وفرت مقدمات لطي صفحة الأزمة في العلاقات الثنائية وإطلاق عملية استئناف العمل المشترك في القضايا الدولية والإقليمية ومن أجل تطوير مجمل العلاقات الروسية-التركية.

وأعرب الرئيس الروسي في السياق عن أمله في أن يحمل التحقيق الذي بدأ بتركيا مع المواطن التركي المتهم بقتل الطيار الروسي (قائد قاذفة “سو-24”)، طابعا موضوعيا.

بدوره أعلن مكتب الرئيس التركي في بيان أن أردوغان وبوتين عبرا عن عزمهما إحياء العلاقات الثنائية والتعاون في الحرب ضد الإرهاب، واتفقا على “خطوات ضرورية” لاستئناف التعاون الثنائي.

وأكد مكتب أردوغان اتفاق الرئيسين على عقد لقاء شخصي قريبا، فيما نقلت وسائل إعلام تركية عن مصادر في الرئاسة التركية قولها إن أردوغان وبوتين سيلتقيان على هامش قمة العشرين المرتقبة في الصين في سبتمبر/أيلول المقبل.

بوتين يعلن بدء تطبيع العلاقات مع تركيا

ترأس الرئيس الروسي بعد محادثته الهاتفية مع نظيره التركي، اجتماعا للحكومة الروسية أعلن خلاله عن قرار بدء تطبيع العلاقات مع تركيا.

وبدأ بوتين الاجتماع من الحديث عن موضوع استئناف التعاون مع الجانب التركي في مجال السياحة، على الرغم من تكثيف أنشطة العناصر الإرهابية في أراضي تركيا. وأكد أنه أعرب عن التعازي للرئيس وللشعب التركيين في ضحايا التفجير الأخير في اسطنبول.

وأضاف أن أردوغان أكد له خلال المكالمة أن القيادة التركية ستبذل كل ما بوسعها من أجل ضمان أمن المواطنين الروس في أراضي تركيا.

وطلب الرئيس من الحكومة الروسية بدء عملية تطبيع العلاقات التجارية الاقتصادية مع تركيا، وطلب من رئيس الوزراء دميتري مدفيديف إعداد اقتراحات بشأن التعديلات القانوينة الضرورية التي ستشكل القاعدة لعملية التطبيع.

 

أردوغان

بوتين

تركيا

روسيا


اكتب تعليقك الخاص عنون البريد الألكتروني ورقم الهاتف لن يظهر في التعليق

نام

ایمیل

دیدگاه


برای گزاشتن تصویر خودتان به سایت Gravatar مراجعه کنید.